دار الحديث الأشرفية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا

دار الحديث الأشرفية

منتدى أهل السنة والجماعة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
وليد79
 
الإمام الرباني
 
talebo3elm
 
دياب
 
ابو الحسن
 
الاشرفية
 
salimsalim3
 
دمـــــــــــوع
 
محمد علي الهاشمي
 
deab
 
المواضيع الأخيرة
» المافيا البربرية الأسدية تدمر مقام سيدي خالد بن الوليد في مدينة حمص السورية
الإثنين 29 ديسمبر 2014, 10:20 am من طرف وليد79

» تناقضات الوهابية للأستاذ أبو أيمن الجزائري
الأحد 28 ديسمبر 2014, 12:14 am من طرف وليد79

» شرح الأربعين النووية للإمام النووي مع الأستاذ أبي أيمن
السبت 27 ديسمبر 2014, 11:02 pm من طرف ahmed aglan_1

» يجوز تعليق التمائم التي فيها القرآن والكلام الطيب
الخميس 25 ديسمبر 2014, 1:54 am من طرف وليد79

» وفاة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم لم تكن 12 ربيع الأول سنة 11 للهجرة
الأربعاء 24 ديسمبر 2014, 12:43 am من طرف وليد79

»  شرح البردة للبوصيري تقديم الاستاذ ابو ايمن
الجمعة 19 ديسمبر 2014, 11:31 am من طرف وليد79

» ما المقصود بكلمة: الأشاعرة والاشعرية ؟؟
الأربعاء 17 ديسمبر 2014, 8:07 am من طرف وليد79

» مناظرة موضوعها الكسب عند الأشاعرة بين الأخ ديب الأشعري مع أسد الهاشمي الوهابي
الأحد 14 ديسمبر 2014, 12:16 am من طرف وليد79

» مناظرة الشيخ الازهري مع الوهابي الاثري
الخميس 11 ديسمبر 2014, 2:29 am من طرف ahmed aglan_1

منتدى

شاطر | 
 

 تصحيح خرافات بشأن الفشل الكلوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الإمام الرباني



الـــمـــوطـــن : سورية عدد المساهمات : 173
نقاط : 517

مُساهمةموضوع: تصحيح خرافات بشأن الفشل الكلوي   السبت 02 فبراير 2013, 10:17 am

يسود الاعتقاد بين أغلب الناس أن الإكثار من شرب الماء وعدم الشعور بالألم كفيل بحماية الكلى، في حين بين بحث علمي تشيكي جديد عدم صواب ذلك، مضيفا أن محيط ما يسمى الإطار الدهني والتدخين والعامل الوراثي، عوامل تسرع في الإصابة بالفشل الكلوي، وأنه في حال إهمال الأمر ينتقل الوضع من الحاد الى المزمن، وبالتالي التلف وهلاك المريض.
وطبقا لبحث أعده الطبيب مارتين هافردا رئيس العيادة الداخلي المختص بأمراض الكلى في كبرى مستشفيات العاصمة براغ فينوهرادي، فإن إشارات ما يعرف بداية خلل العضو الداخلي بالجسم، غالبا تظهر عبر أعراض مثل الألم تنذر بالمرض وهو الاعتقاد السائد، لكن فيما يخص الفشل الكلوي فإن الأمر يختلف دون ترافق الحالة بالألم، لتظهر لاحقا أعراض تكشف في العيادة الداخلية عند المريض، مثل ارتفاع الضغط والانتفاخ تحت العينين وتغير لون الجلد وحكة بسبب تراكم بعض المواد الكيميائية الضارة مع زيادة حموضة الدم.

ويضيف هافردا أنه من الخرافات التي يجب تصحيحها أيضا أنه لا وجود لأي إشارات للفشل الكلوي مع بدايته، مثل الاعتقاد بتغير لون البول إلى الغامق دائما أو مقدار الكمية المطروحة ولا حتى أية إشارات واضحة المعالم تنبئ بالمرض، غير أن الفحص الدوري للدم خاصة في عمر ما فوق الأربعين، يكشف تغيرات في طبيعة الدم يعرفها الطبيب.

وأضاف أن تكرار تشكل الحصيات المرارية يزيد من إفراز نسبة البولينا ومادة الكرياتنين والبوتاسيوم في الدم، الأمر الذي يتسبب في نقص عنصر الصوديوم والبيكربونات، وهو من علامات الفشل الكلوي الذي يظهر فجأة، في شكل ضعف عام وغثيان وألم في البطن وانتفاخ العينين خاصة عند الصباح وتكرار التبول ليلا.

جدوى السوائل
ويتساءل هافردا في بحثه: هل يحتاج الإنسان الى المبالغة في شرب السوائل لحماية الكلى؟ ويجيب بأن زيادة السوائل لا تحمي الكلى لكنها تمنع تشكل الحصيات، لكن هي مضرة في حال كان المريض مصابا بنوع من الفشل الكلوي الحاد قبل أن ينتقل إلى المزمن، وهنا كمية السوائل يقوم بتحديدها الطبيب المعالج طبقا لحالة المريض.

وتنبه رئيسة العيادة الداخلية لدائرة براغ الأولى الطبيبة إيفانا مارتينكوفا، في البحث، إلى أمرين لا يعرفهما الجميع، وهما ارتباط حالة التدخين وزيادة تكتل الدهون حول الكلى، وأثرهما في عملية الفشل الكلوي.

وتضيف، بحديث للجزيرة نت، أن نسبة النيكوتين بالدم تحدث التهابات بالكلى، ينتج عنها تدمير خلايا الأنابيب وبالتالي الهبوط الحاد بالتغذية الدموية للكلى، ومن ثم فقدان القدرة على تركيز البول وإفراز المواد الكيميائية والتخلص من المواد الضارة وامتصاص المواد والوصول إلى زيادة حموضة الدم وزيادة كبيرة في عنصر البوتاسيوم بالدم، مع انعدام أو قلة التبول ليظهر بعدها بشكل انتفاخ في الساقين وقلة الإدراك وانتفاخ تحت العينين، وهي من علامات الفشل الكلوي الحاد.

وعن ضرر الإطار الدهني حول الكلى، تقول مارتينكوفا، إن الحالة تشبه ضغط الإنسان على شريان ينزف منه الدم لوقفه، حيث تعمل تلك الدهون على الضغط على الشرايين الدموية التي تغذي الكلى بكمية الدم اللازمة لإتمام عملها، وفي حال منع تلك الدهون وصول الكميات تلك إلى الكلى مع الوقت سيتضرر عملها باتجاه الفشل الكلوي
[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تصحيح خرافات بشأن الفشل الكلوي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دار الحديث الأشرفية :: الملتقى العام-
انتقل الى: