دار الحديث الأشرفية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا

دار الحديث الأشرفية

منتدى أهل السنة والجماعة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
وليد79
 
الإمام الرباني
 
talebo3elm
 
دياب
 
ابو الحسن
 
الاشرفية
 
salimsalim3
 
دمـــــــــــوع
 
محمد علي الهاشمي
 
deab
 
المواضيع الأخيرة
» المافيا البربرية الأسدية تدمر مقام سيدي خالد بن الوليد في مدينة حمص السورية
الإثنين 29 ديسمبر 2014, 10:20 am من طرف وليد79

» تناقضات الوهابية للأستاذ أبو أيمن الجزائري
الأحد 28 ديسمبر 2014, 12:14 am من طرف وليد79

» شرح الأربعين النووية للإمام النووي مع الأستاذ أبي أيمن
السبت 27 ديسمبر 2014, 11:02 pm من طرف ahmed aglan_1

» يجوز تعليق التمائم التي فيها القرآن والكلام الطيب
الخميس 25 ديسمبر 2014, 1:54 am من طرف وليد79

» وفاة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم لم تكن 12 ربيع الأول سنة 11 للهجرة
الأربعاء 24 ديسمبر 2014, 12:43 am من طرف وليد79

»  شرح البردة للبوصيري تقديم الاستاذ ابو ايمن
الجمعة 19 ديسمبر 2014, 11:31 am من طرف وليد79

» ما المقصود بكلمة: الأشاعرة والاشعرية ؟؟
الأربعاء 17 ديسمبر 2014, 8:07 am من طرف وليد79

» مناظرة موضوعها الكسب عند الأشاعرة بين الأخ ديب الأشعري مع أسد الهاشمي الوهابي
الأحد 14 ديسمبر 2014, 12:16 am من طرف وليد79

» مناظرة الشيخ الازهري مع الوهابي الاثري
الخميس 11 ديسمبر 2014, 2:29 am من طرف ahmed aglan_1

منتدى

شاطر | 
 

 حسن خلق الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دمـــــــــــوع
Admin


انثى عدد المساهمات : 18
نقاط : 42

مُساهمةموضوع: حسن خلق الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم    الأحد 28 نوفمبر 2010, 9:37 am



سيدنا النبي صاحب الخلق العظيم عليه الصلاة والسلام

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين من وصفه الله تعالى في كتابه الكريم بقوله: !!وانك لعلى خلق عظيم!! ((سورةالقلم/4 ))
أما بعد، فان خير الهدي هدى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم هذا، وان من هدي النبي عليه الصلاة والسلام ، وعظيم صفاته حسن الخلق.
وقد كان النبي المصطفى عليه الصلاة والسلام يرشد امته ويحضهم على حسن الخلق، يقول عليه الصلاة والسلام: "ما من شىء اثقل في ميزان العبد المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق".
ويقول النبي الاعظم عليه الصلاة والسلام " ان من احبكم الي واقربكم مني مجلسا يوم القيامة احسنكم اخلاقا".
ويقول النبي عليه الصلاة والسلام في حض المؤمنين على حسن الخلق: "اكمل المؤمنين ايمانا احسنهم خلقا وخياركم خياركم لنسائهم".
وفي حديث ءاخر يقول النبي عليه الصلاة والسلام: "ان المؤمن ليدرك بحسن خلقه درجة الصائم القائم"رواه ابو داود، ففي هذا الحديث الشريف يبين النبي عليه الصلاة والسلام ان المؤمن الذي يتصف بحسن الخلق وهو ان يصبر على اذى الناس، ويكف اذاه عن الناس، ويبذل المعروف للناس مع الذي يعرف له والذي لا يعرف له يكون له عند الله تعالى يوم القيامة فضل كبير والدرجات العلى بحيث ان هذا الرجل يساوي في درجته درجة المؤمن الذي يقوم الليالي بالصلاة يتهجد متطوعا لله عز وجل والناس نيام، ويكثر صيام النفل في النهار ابتغاء الثواب من الله عز وجل، وهذا كله طبعا يكون بعد أداء الواجبات واجتناب المحرمات، لان الله سبحانه وتعالى يقول في الحديث القدسي:"وما تقرب الي عبدي بشىء احب الي مما افترضه عليه وما يزال عبدي يتقرب الي بالنوافل حتى احبه".

لقد بلغ النبي صلوات ربي وسلامه عليه في حسن خلقه وعظيم اخلاقه وشمائله المقام الاوفى والحظ الاوفر حتى وصفه الله عز وجل في محكم كتابه الكريم بقول"((وانك لعلى خلق عظيم)).
يقول الصحابي الجليل انس بن مالك خادم النبي عليه الصلاة والسلام في صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم"كان احسن الناس خلقا وخلقا". ولقد اجتمعت بالنبي عليه الصلاة والسلام شتات الفضائل فكان متحليا باحسن الشمائل ، واجمل الصفات والسجايا، وعندما سئلت السيدة الجليلة عائشة زوج النبي رضي الله عنها وارضاها عن خلق الرسول الكريم قالت: ((كان خلقه القرءان )) اي من اراد ان يعرف خلق الرسول فليقرأ القرءان وليفهمه فكل خصلة خير امر الله تعالى بها نبيه في القرءان بالتخلق بها فهي من خلق الرسول العظيم صلوات ربي سلامه عليه.

ان المطالع لسيرة الرسول عليه الصلاة والسلام يعلم يقينا ان من صفاته صلى الله عليه وسلم الحلم والصبر والعفو والشجاعة، فقد كان عليه الصلاة والسلام يعفو عمن ظلمه ويصل من قطعه ويحسن الى من اساء اليه، وكان لا يزيده كثرة الاذى عليه الا صبرا وحلما، وكان كثير الصبر على المكاره، وكان الحلم والاحتمال والصبر والعفو عند المقدرة من الصفات التي جمل الله عز وجل بها نبيه المصطفى وحبيبه المرتضى، يقول الله عز وجل((خذ العفو وامر بالعرف واعرض عن الجاهلين))(سورة الاعراف/199) والمقصود بالعرف هنا هو كل ما فرض الله عز وجل، اي كل الفرائض والواجبات الدينية.
[b][i]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دياب



الـــمـــوطـــن : سوريا ذكر عدد المساهمات : 144
نقاط : 251
الموقع : www.alashrefya.8forum.net

مُساهمةموضوع: رد: حسن خلق الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم    الإثنين 29 نوفمبر 2010, 2:57 am


شكرا لكم على المواضيع الجميلة

الـــتـــوقـــيـــع


العقيدة الصلاحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
talebo3elm
Admin


الـــمـــوطـــن : الشام ذكر عدد المساهمات : 148
نقاط : 251
الموقع : خاد لغرفة دار الحديث

مُساهمةموضوع: رد: حسن خلق الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء 30 نوفمبر 2010, 2:26 am

شكرا لكم بارك الله بكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alashrefya.8forum.net
 
حسن خلق الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دار الحديث الأشرفية :: المكتبة :: المكتبة المقروءة-
انتقل الى: